Sunday, 21 July 2019
Breaking News

شباب المحمدية

Pemuda Muhammadiyah

www.pemuda-muhammadiyah.or.id

شباب المحمدية

www.pemuda-muhammadiyah.or.id

 

حماسة المحمدية مازالت تلهم كل المنظمات الذات الإستقلالية في بيئة المحمدية. وكذلك أيضا بأحوال شباب المحمدية، الذي يلد نفس الحماسة مع تأسيس المحمدية، يعني الحماسة لبناء الأجيال القوية في المستقبل. باعتبارها إحدى المنظمات الذات الإستقلالية القديمة في بيئة المحمدية ( تأسس في 2 مايو 1932)، حضر شباب المحمدية رائدا، مستمرا، متكاملا لنضال المحمدية. 

الرؤية :

       إعداد الكوادر وجيل الشباب إندونيسيا ليستعدوا مواجهة التحديات المستقبلية المتنوعة، كثير الديناميات ومختلف المصالح من أجل وصول أهداف ومقاصد شباب المحمدية.

الرسالة :

       بناء الحركة الدعوية بالأمر بامعروف والنهي عن المنكر، الحركة العلمية، الحركة لإجتماعية المجتمع وحركة ريادة الأعمال باعتبارها أساس الأنشطة مع فهم جميع القضايا الواقعة وحاجة البيئة حيث يقيم شباب المحمدية العمل الواقعي.

المبادئ الأساسية للمنظمة

       شباب المحمدية هم المنظمة الذات الإستقلالية في بيئة المحمدية وهي الحركة الدعوية الإسلامية الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بين الشباب. ذو عقيدة إسلامية ومصدرها القرآن وسنة الرسول. أسست هذه المنظمة بأهداف ومقاصد الجمع، التوجيه وتحريك كفاءات شباب الإسلام و تحسين دورهم باعتبارها الكوادر لتحقيق أهداف المحمدية.

يقيم تحقيق الأهداف والمقاصد بالجهود التالية:

1.تحسين الإيمان والتقوى إلى الله سبحانه و تعالى.

2.الإرتقاء العلمي، توسيع المعارف، وتحسين الذكاء والعمل وفق تعاليم الإسلام.

3.إرتقاء وتحسين فهم الدين الإسلامي.

4.تنظيم وتحسين نوعية التربية والتعليم للكوادر.

5.  إقامة الدعوة بين السباب والفتاة.

6.تحسين وظيفة ودور شباب المحمدية باعتبارهم كوادر المحمدية، كوادر المسلمين و كوادر الدولة.

7.   تعميم وتحسين الأنشطة الرياضية باعتبارها وسائل الدعوة الإسلامية.

8.تنمية وتطوير الفنون الثقافية بروح الإسلام.

9.تبشير العمل المرضي لله و الحياة التعاونية في الأخوة الإسلامية.

10.                  المشاريع الأخرى التي لا تخالف الأهداف.

الشبكات الهيكلية

       يتم إنشاءالهيكل التنظيميلشباب المحمدية على مراحل من مستوى الرئاسة المركزية، الرئاسة الإقليمية، الرئاسة البلدية، الرئاسة الفرعية، والرئاسة الفريعية. الرئاسة المركزية هي وحدة المناطق في إطار الوطني. الرئاسة الإقليمية هي وحدة الدوائر في مستوى المنطقة أو دائرة مستوى الأول. الرئاسة البلدية هي وحدة الفروع في مستوى المحافظة أو البلدية أو دائرة مستوى الثاني. أما الرئاسة الفرعية هي وحدة الفريعة في مكان معين ( مستوى المقاطعة الفرعية). الرئاسة الفريعية هو وحدة الأعضاء في أحد الأماكن المعينة ( مستوى القرية). حاليا، قد وصل شباب المحمدية جميع المناطق الإندونيسية.  

الخطوط المبادئ التوجيهية العامة للحركة

 الخطوط المبادئ التوجيهية العامة للحركة هي سلسلة الاستراتيجية التيقد تكون من الممكن القيام بها مع وضع برنامج أكثر واقعية، ويجب أن تملك قدرة كافية للتنفيذ.ولذلك، الارتجال، والإبداع والتسويات لكل حالة، وأحيانا أنها من الممكن تماما مما ينبغي القيام بها.في هذا الشأن، يمكن صياغتها في خمسةالأصولالرئيسية لتكون ممرا مهما كأساس القيد المشترك لتحقيق تقدم شباب المحمدية، يعني؛ الأصل الأول، التوحيد. هذه العقيدة مهمة جدا باعتبار أساس حركتنا. إذا كانت عقديتنا ضعيفة، فستضعف حركة شباب المحمدية. وفق بسورة العنكبوت   (29:41)؛ "  ã@sWtBšúïÏ%©!$#(#rä‹sƒªB$#`ÏBÂcrߊ«!$#uä!$uŠÏ9÷rr&È@sVyJx.ÏNqç6x6Zyèø9$#ôNx‹sƒªB$#$\F÷t/(¨bÎ)uršÆyd÷rr&ÏNqã‹ç6ø9$#àMøŠt7s9ÏNqç6x6Zyèø9$#(öqs9(#qçR$Ÿ2šcqßJn=ôètƒÇÍÊÈ.

الأصل الثاني، النظام الأخلاقي الصحيح على أساس وحي إلهي. نقرأ دائما سورة البقرة ( 2: 185)؛ يذكر أن القرآن هدى للناس. ثم يضمن البينات والفرقان، يعني الفرقان بين الخير والشر. بالإضافة إلى  التوحيد الذي نبني به أيضا نظام القيم الصحيحة.

الأصل الثالث، هو الإيمان والعمل، أوالعملعلى أساسالإيمان. القيام بالعمل الصالح قدر الإمكانعلى أساس العقيدة والقيم الأخلاقية الصحيحة، وبالتالي لا يكون العمل سدى. وأهداف العمل تكون اتجاهها واضحة. 

الأصل الرابع، هو العدالة. هذه العدالة هي الأمر الأول في القرآن، إن الله يأمر بالعدل والإحسان، يعني دين العدالة. لأن من الواضح جدا من أجل حصول خيوط العدالة في مفهوم الدين الإسلامي.لذلك يجب أنتوجد عدالة توازن متناسق.كل شخصيحصل على ما يحق لهم ولكل شخص أن يطلب ما كان من واجبه.  يحاول شباب المحمدية بناء مجتمع غير تمييز أو جزئي. 

الأصل الخامس، هو لديها الميول القوية لعدم انقطاع تطوير العلوم والتكنولوجيا. في كثير من استعراض القرآن والسنة، العلوم هي أحد مفاتج تنمية الحياة نحو الرفاهية ليس مجرد في الأرض ولكن أيضا في الآخرة. 

خطة الأعمال في شؤون تطوير المنظمة ونظام المعلومات الإدارية

1.إقامة تمكين المنظمة بتنظيم حركة شباب المحمدية تبدأ من الفريعة، الفرع، البلدية، الإقليمية إلى المركزية نفسها من خلال صياغة وظائف وعوامل الأنشطة التي تقيم في كل المستويات بشكل واضح، تركيز وتكون الشبكات التي يمكن سيطرة عليها، رصدها، وتقويمها. 

2.تحسين نوعية الإدارية التنظيمية بكفاءة وفعالية.

3.تنمية الشبكات الداخلية لشباب المحمدية في جميع مستوى الرئاسات لتكون إقامة التعاون لتقوية توطيد المنظمة.

4.  إجراء القائمة أو السعي إلى وجود تطوير الرئاسة خصوصا في مستوى الفرع والفريعة في جميع المقاطعة الفرعية والقرية، خصوصا توسع الدوائر.  

5.تطوير الإتصالات باستفادة التكنولوجيا والمعلومات في جميع المناطق.

6.أداء التنسيق، والتوطيد وتنظيمية الاتصالات مع جميع المنظمات الذات الإستقلالية، المجلس، والمؤسسة، والمشاريع في بيئة الجمعية خصوصا المتعلقة مع إدارة المنظمة ونظام المعلومات الجماعية.  

7.إجراء النزول إلى الأسفل والتوجيه على الأقل لأحد مستويات القيادة أدناها التي ينبغي تنفيذها مرة واحدة في كل فترة. 

8.تنفيذ وإقامة تعليم الرئاسة في جميع المستويات.

9.إجراء البيانات على وجود الرئاسة، عدد الكوادر والممتلكات لشباب المحمدية يبدأ من المركزية إلى الفريعة التي  يمكن طلب المسؤولية.

10.                  بناء شخصية شباب المحمدية من الأشياء البسيطة مثل قدرة حفظ أغاني مرس شباب المحمدية، واستخدام سمات شباب المحمدية، أو ترتيب الإداري وغيرها، بجانب الأحوال الأخرى التي تتصف العقائد، الفلسفة أو حماسة النضال غيرها.

11.                  بناء نظام مالي بالشفافية والمسؤولية.

12.                  بناء نظام معلومات إدارية القياسية أو وفق المعايير، والفعالية والقادرة أن تكون تنفيذها إلى مستوى الرئاسة الفريعية. 

خطة الأعمال لشؤون الدعوة والدراسات الدينية/المجتمعية

1.إجراء الدراسات عن قضايا الأفكار الإسلامية والمجتمعية من أجل تحسين الفهم نحو القيم الإسلامية التي يمكن أن تطبق في الحياة الإجتماعية، الوطنية والدولة.

2.إجراء الجهود التنظيمية لإعداد مرشحي الدعاة والداعين من خلال تنوع الأنشطة سواء إقامتها مستقلة أو التعاون مع الجهات الأخرى.

3.  إعادة الدراسات عن مناهج الدعوة الإسلامية لشباب المحمدية بين الشباب خصوصا بتقريب دعوة الجماعة مع ذكر واقعية الفريعية باعتبارها رأسا لحركة شباب المحمدية.

4. قدرة على إيجاد التطوير ونماذج الحركة الدعوية الجماعية الفعالة والتبسيط. لحركة شباب المحمدية نحو المجتمع المدني.

5.إقامة التعاون لإمكانات تأسيس شبكات الراديو لمجموعة شباب المحمدية وتوظف الويبسيت في وسائل الدعوة لشباب المحمدية.

6.إغناء المكتبات والمعلومات لنتائج الدعوة المكتوبة سواء وسائل المطبوعة أو الإليكترونية من الكتاب إلى القرص.

7. إعداد الدليل لمواجهة دواعي التنصير.

8.صنع الخريطة الدعوية، والكفاءات الدعوية، وتحديات الدعوة في كل المناطق.

9.إجراء التعاون مع مختلف الجهات لتوفير الفرصة إلى كوادر شباب المحمدية يوفر الفرصة للتعلم، المتدرب أو الدورات في السعي على إيجاد كوادر العلماء أو مفكر شؤون الإسلامية.

خطة الأعمال لشؤون الكوادر وتطوير الموارد الإنسانية

1.تنشيط وظائف الكوادر عن طريق تحسين وتنفيذ خطة التكدير الرسمي للرئاسة والأعضاء مع عقد تدريب المدرب على مراحل، لمستوى المركزي على الأقل 3 مرات في كل الفترة.

2. اختبار وتوسيع المعلومات عن الوحدات النمطية، النماذج ونظام التكدير الموجودة وكذلك تقويم الأفضلية وضعفها.

3.جعل المشاركة لمستوى التكدير باعتبار إحدى مقاييس المرء يقدر على وضع منصب الرئاسة وفق مستواه لضمان حدوث ثقافة التكدير المكثف، مستويات، ذي نوعية، في بيئة شباب المحمدية.  

4.الأعضاء مع غرس الفهم المكثف حول مبادئ الحركة مثل تعريف الجمعية المحمدية مع كل مشاكلها، معرفة مبادئ النضال لشباب المحمدية وغيرها.

5.التعاون مع مختلف الجهات لتشكيل منتدى الدراسات الموضوعية لتطوير الكوادر.

6.أداء تنسيق الكوادر مع المنظمات الذات الإستقلالية الموجودة في كل المستويات، السعي للحصول على التحول من الكوادر معالعديد من المشاركين، وتوفير الخبرات التي تتناسب مع الكوادر القادمين من القوات لشباب المحمدية في مختلف الأنشطة.

7.رسم خرائطللموارد البشرية الذي يتملكها شباب المحمدية في جميع الخطوط من منظمات، خصوصا لخريجي شباب المحمدية الذين ينتشرون باعتبار في العديد من الأماكن.

8.تثبيت الصداقة لخريجي شباب المحمدية باعتبار جزء من تطوير الكوادر في مختلف قطاعات حياة الوطنية والدولة.

خطة الأعمال لشؤون تمكين الإقتصادي، التعاوني وريادة الأعمال

1.  تطوير خطة تمكين إقتصاد الشعب يشمل تطوير الموارد البشرية فاعل الإتقصاد، تطوير ريادة الأعمال والمشروع الصغير، الشركة وإذا كان هناك الشركات المملوكات لشباب المحمدية حقيقية ملموسة ومثمرة.

2.إقامة التعاون مع مختلف الجهات لتطوير البرامج الإقتصادية وريادة الأعمال في بيئة شباب المحمدية.

3.أداء التدريبات ورائد المشاريع لتطوير الإتقصادية الصغيرة والثانوية سواء مستقلة أو التعاون مع المؤسسة الأخرى وفق خطة البرامج الإقتصادية وريادة الأعمال.

4. توسيع المعلومات مختلف الأحاديث لأنماط تمكين الإقتصاد بناءعلىقوتها الذاتية بوصفها مظهرا من مظاهر المثل العليا للاستقلال الاقتصادي الإنسان

5.توفير الدليل نحو المشاريع الإقتصادية في بناء القوة لمجتمع الصغير (أكار رومبوت) من خلال أنشطة الإقتصادية البديلة.

6.  إنشاء الجمعية وتقوية الشبكات لرجال الأعمال لشباب المحمدية.

7.تشجيع كوادر شباب المحمدية عى الشجاعة، ذي قدرة، يكون أسوة شباب المستقل الذي يمكن إيجاد الميدان العمل الجديد.

8.إقامة السعي لإيجاد الشركات الممملوكات الإقتصادية الواقيعية في مستوى الإقليمية، البلدية، الفرعية، باعتبار وسائل حفر التبرعات ووالسعي لتحسين إقتصاد الكوادر.

 

خطة الأعمال لشؤون الحكمة والعلاقات بين المؤسسة

1.إقامة الدراسات وتوفير الحل الفكري نحو مختلف القضايا الواقعية وسياسة الحكومة المتعلقة بكثير من حياة المجتمع.

2. بناء الصداقة المستمرة بين شباب المحمدية ومؤسسةالسلطة التنفيذية والتشريعية والقضائية والمنظمات الجماهيرية والمنظمات غير الحكومية في محاولة للمساواة بين الرؤية والرسالة ومرافقة تطور الإصلاح في جميع المجالات.

3.تضافرالإمكانات الكاملة لكادر مهني من شباب المحمدية، مثل السياسيين والبيروقراطيين ورجال الاعمال والمثقفين لخدمة المهمة للتنوير البلاد.

4.بناء المراكز لحركة عدم الإختلاس واستغلال المناصب من أجل إنشاء الحكومة النظيفة.

5.تحسين الحساسية لكوادر شباب المحمدية نحو قضايا التنمية والسياسة المحلية، من أجل إقامة المراقبة الإجتماعية وكذالك باعتبار الحماسة الإجتماعية نحو جميع عملية التنمية الوطنية في جميع المجالات.

6. بناء قوة شباب المحمدية باعتبار دور خيمة كبيرة لشباب الإسلام خاصة والإنسان عامة من أجل حمل رسالة الرحمة.

7.بناء شبكةمع مختلف عناصر المجتمع على جميع المستويات من أجل دعم تحقيق شباب المحمدية.

8.إنشاء وتطوير عملية الاهتمام على مختلف قضايا الأمة نحو الرفاهية المشتركة.

9.  ربط العلاقات مع مختلف المؤسسة من أجل تحسين نوعية الموارد لكوادر شباب المحمدية سواء في شوؤن العلوم والتكنولوجيا أو المنظمة.

10.                  بناءعلى نحو استباقي وتطوير تضامن الأمة والبشر ضد مجموعة متنوعة من القضايا الإقليمية والوطنية المتعلقة بعدم المساواة، وحقوق الإنسان والإنسانية أو الأمراض الإجتماعية المزمنة (SARA).

خطة الإعمال لشؤون تطوير الفنون الثقافية والرياضة

1.تطوير تقدير الفنون، والأدب، والأماكن السياحية لتصفية العقل واستفادتها كوسائل الدعوة.

2.تنفيذ الدعوة الثقافية من خلال الاستفادة منالثقافة المحلية بعد ملء مع القيم الإسلامية، حتى لا تتعارض مع تعاليم التوحيد .

3.أداء الترشيد والبيان ضد القصص الشعبية التي تتطور في المجتمع حتى تكون القصص الإسلامية والنقية من التقليد، البدعة والخرفات.

4.إقامة التعاون مع نختلف المؤسسات لمساعدة عرض الفنون ( المسرحية، الموسيقي، وغيرهما) أو المسابقة الرياضية من خلال المعرض المباشر أو وسائل الإعلام باعتبارها الحاويات والوسيلة للتعبير عن الذات، وباعتبار وسائل الدعوة المتميزة بالإسلامية الحديثة.

5.إجراء الدراسات، الندوة أو ورشة العمل لبحث مختلف جوانب الدعوة التي يمكن فعلها من خلال وسائل الفنون والرياضة.

 

خطة الأعمال لشؤون القانون، الحقوق الإنسانية، المحامية العامة

1.أداء التدريب المحامي في سعي تحسين وعي القانون بين شباب المحمدية سواء في قضية مصالح العامة أو إقامة الحقوق الإنسانية

2.إجراء الدراسات في شؤون القانون بناء على القضايا الوطنية أو الإقليمية.

3.توفير المساهمة الفكرية إلى مختلف الجهات لدعم إقامة سيادة القانون.

4.توفير مدخلاتلمختلف الأطراف لتنفيذ الرقابة الاجتماعية، والمراجعة والتوازن بين الشعب والحكام، وبالتالي فإن إقامة سيادة القانون، وليس سلطة الدولة.

5.تنفيذجهود التعاون مع الزملاء في البيروقراطية والسلطة التشريعية للقيام بهذا الرصد والإرشاد، واقتراح القوانين المختلفة بما يتماشى مع مهمة الدعوة  لشباب المحمدية.

خطة الأعمال لشؤون العلاقات الخارجية

1.إقامة التعاون مع شباب جمعية لدول الشرق آسيا في تطوير الصداقة  مختلف الجهود لتحقيق تقدم الشباب في نختلف المجالات.  

2.بناء الاتحاد بين زعماء الشباب في العالم الدولي، حتى يمكن تطوير كفاءات الكوادر في ميدان الدولي.

3.ربط التعاون مع مختلف الجهات في مناسبة تنفيذ التحاق الدراسات لمختلف المستويات، قسم الدراسات والدولة المستهدفة.

4.تجسير الحوار الثقافي بين شباب الدولي من البلدان على أساس أغلبية السكان من المسلمين لبحث القضايا الواقيعية حول أفكار الحركة وتطوير الإسلام المستقبل.

5.ذو موقف فعال في إعطاء استجابة القضايا الدولية، تطوير العالم الإسلامي وتنفيذ جهود توسيع المعلومات مع مختلف المؤسسات الدولية في مناسبة رفع الدعوة الإسلامية في مختلف البلدان.

6. إجراء تعاون الدراسات، الندوة أو الأنشطة الإجتماعية مع مختلف التبرع الخارجي بضمان المستقل وحرية الدعوة الإسلامية في الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

خطة الأعمال لشؤون القيادة الأمنية (KOKAM) والإنقاذ

1.إعادة هيكلية الوظائف، الدور والهاوية القيادة الأمنية (KOKAM) والإنقاذ لشباب المحمدية، خصوصا المتعلقة مع مختلف الجهات المحتاجة بالقيادة الأمنية (KOKAM) والإنقاذ.

2.إجراء توسيع المعلومات، والتوظيف والتدريب المكثف بالقيادة الأمنية(KOKAM) والإنقاذ في سعي تحسين الوعي لشباب المحمدية في نضال دفاع الدولة ومساعدة المجتمع الواسع.

3.بناء الهاوية القيادة الأمنية(KOKAM) والإنقاذ القوي حتى يمكن تكوين القيادة الأمنية(KOKAM) والإنقاذ باعتباره وشائل الدعوة الفعالة بين الشباب أو الشبابات وباعتبار جزءا من نظام التكدير لشباب المحمدية الشامل والمستدامة.

4.إجراء الدراسات المكثفة لتطوير أنماط المنظمة، التوجيه وتمويل القيادة الأمنية(KOKAM) والإنقاذ المتنوعة، المبتكرة التي يمكن أن تطلب مسؤوليتها.

5.إجراء التعاون مع مختلف المؤسسة الحكومية أو غير الحكومية لإعداد القيادة الأمنية(KOKAM) والإنقاذ باعتبارهامؤسسة الإغاثة لنقل بسرعة، والاستجابة لحالات الطوارئ ولديها أعلى تسارع في إدارة الكوارث والحالات الحرجة والعلاج.

 
خطة الأعمال لشؤون الصحية والبيئة

1.تطوير برامج التمكين للمجتمع المهتم بالبيئة والصحة في المجتمع.

2.إجراء المحامي في شؤون البيئة وصحة المجتمع.

3.تضافر أنشطة المساعدة الصحية بالدعوة.

4.تشجيع الوعي حول أهمية حفاظ البيئة.

5.تحسين التعاون مع مختلف الجهات إجراء الدور الأمثل وفي شؤون البيئة، الصحة وتنشيط الجسماني لمجتمع الواسع. 

Menu Terkait